عن المركز

    البحث العلمي في دراسات الفصول الأربعة             

     مهمتنا التنموية      
يعتبر مركز فورسيزن الأول من نوعه على مستوى العالم والمتخصص في تدريب وإستشارات العلم الباحث قانون المربعات الأربعة ومشتقه قانون الفصول الأربعة الذين يشملان في بحثهما في الأحياء بأطيافها الثلاثة (الإنسان, والحيوان, النبات) بموازاة التأثير المباشر للجماد بفضل الفصول الأربعة في نصفين الكرة الأرضية الشمالي والجنوبي مستنداً على براهين علمية استنتجت تفاصيلها من معين الرياضيات والإحصاء العلمية.

      رؤيتنا المستقبلية     
بدأت الفكرة من دراسـة تمت على الواقع الأمبريقي على جموع بشرية في مختلف بلدان العالم جنوب وشمال خط الاستواء , التي عكست الحاجة الماسـة لاستمرار الأبحـاث والتطـوير لرفـع مستوى الفكر لدى الفرد ليكون قادر على تصحيح مسـاره الثقافي والمعرفي ليمضي نموذجاً مثالياً مدرك ونافـع بين قرنـاءه بأسهل وأسرع الطرق التي ابتكرتها البشرية.

وفي هذا المسـار يتصدر الفرد والأسـرة أسمـى اهتمـامـاتنا ليستـقيم الفـرد آخـذاً بناصيـة نفسه كاشفاً أسراره المستقبلية واعي وملم بما حوله ومجتمعه ليصل لذروة النضوج مبكراً مقدماً الجميل في صنيعه صالحاً لدينه ووطنه.

فضت الدراسة بنتائجها المبهرة ووضعت توصياتها لحلول إجتماعية ناجحة بنسبة لا تقل عن 85 % من المشاكل التنموية والتطويرية صعبت على الفرد والأسرة والمجتمع وجود حل لها, أمور كانت معيقة للطموح وللنهضة الفردية قبل أي شيء آخر. لن يكتمل حلم أمة بسرعة وتفوق على عاتق المتفوقين التي تصل نسبتهم إلى أقل من  1 % من نسبة سكان الأرض , إنما الآن وبأجمل الأحلام لنا أن نصيب نسبة تفوق التصور بإستراتيجية قومية حثيثة وبعون الله سوف نصل بالتطبيق والتحليل على بقية الأحياء وسوف نجني الفائدة من هذا العلم والواعد ونهتم به جُل اهتمام.